صحة الأسنان
أخر الأخبار

أسباب رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة | ودور الزبادي كعامل مضاد لها

منذ أكثر من عام ومع بداية جائحة فيروس كورونا المستجد بدأ إنتشار ارتداء الكمامات، وتركيز انتباه العالم على الحجر والعدوى واللقاحات. هناك عدة مشاكل انتشرت نتيجة هذه الجائحة ولكن لا يُبلى لها الكثير من الإنتباه. ومن أمثلة هذه المشاكل هي رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة والتي يعاني منها عدد كبير من الأشخاص. تعد رائحة الفم المزعجة حالة منتشرة قبل هذه الأزمة؛ فقد أصدرت جمعية طب الأسنان الأمريكية دراسة أثبتت أن على الأقل 50% من البالغين يعانون من هذا المشكلة. ولكي تتمكن من معالجة هذه المشكلة فيجب أن نتعرف على أسبابها.

ما هي أشهر الأسباب التي تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة؟

1. البكتيريا

البكتيريا هي كائنات حية متناهية الصغر غير مرئية إلى العين المجردة، وتعيش في كل مكان في جسم الإنسان سواء على السطح الخارجي أو الداخلي.

تقوم البكتيريا التي تعيش فى الفم بتكسير بقايا الطعام المتراكمة بين الأسنان، عن طريق إفراز بعض المواد الكيميائية عليها مما يؤدي إلى رائحة سيئة للفم.

 2. جفاف الفم

بعض الأشخاص الذين يعانون من خلل ما في الغدة اللعابية أو ينامون وفمهم مفتوح وأيضًا من يتناولون بعض الأدوية التي تؤدي إلى جفاف الفم أو الكحل. ينتج عن ذلك قلة كمية اللعاب في الفم وفي هذه الحالة تصدر رائحة مزعجة للفم.

 3. التدخين

يشكل التدخين أحد الأسباب الرئيسية لرائحة الفم الكريهة كما أنه أحد أسباب جفاف الفم.

4. الأطعمة والمشروبات ذات الرائحة القوية

أسباب رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة | ودور الزبادي كعامل مضاد لها

مثل الأطعمة التي تحتوي على الثوم والبصل والمشروبات مثل القهوة؛ حيث تنتقل زيوت هذه الخضراوات إلى مجرى الدم ثم إلى الرئتين وبدورها تنتقل الرائحة إلى الفم والنفس. ويمكن أن تستمر هذه الروائح إلى ما يقارب 72 ساعة.

5. أمراض اللثة

قد تنتج عن عدم إزالة بقايا الطعام مواد مثل الجير على الأسنان. وقد يؤدي تراكم الجير إلى تكوين جيوب وفتحات صغيرة بين الأسنان واللثة تتجمع فيها بقايا الطعام والبكتيريا.

6. أمراض أخرى

أيضًا قد تصدر رائحة الفم الكريهة في حالة الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية وعدوى الجهاز التنفسي، بالإضافة إلى حالات إلتهاب اللوز التي تجمع البكتيريا، داء السكري، وأمراض الكلى والكبد.

10 طرق بسيطة وحيل سهلة لعلاج وتجنب رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة

يمكن التخلص من رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة بحيل سهلة وبسيطة منها:

1. تنظيف الأسنان على الأقل مرتين يوميًا  باستمرار أو بعد كل وجبة إن أمكن

أسباب رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة | ودور الزبادي كعامل مضاد لها

وذلك من خلال استخدام فرشاة الأسنان والمعجون، مما يساهم في التخلص من بقايا الطعام المُلتصق بالأسنان. كما أنها تساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة الناتجة عن تراكم بقايا الطعام في الفم.

2. استخدام خيط الأسنان والحرص على تمريره بين كل الأسنان للتخلص من أي طعام متراكم

إذ أنه قد تؤدي بقايا الطعام الصغيرة بين الأسنان إلى التخمر ومن ثم ينبعث منها رائحة كريهة وسيئة.

3. تناول العلكة الخالية من السكر

تعد العلكة الخالية من السكر أحد الحلول الفعالة للقضاء على رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة. وينصح بمضغ العلكة الخالية من السكر لأن تلك المحتوية على السكر يمكن أن تسبب تسوس الأسنان.

4. استخدام غسول فم يوميًا للتخلص من البكتريا الضارة

يتوفر غسول الفم بعدة نكهات مميزة يمكنها أن تساعدك في التخلص من رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة.

5. في حالة تركيب طقم أسنان اصطناعي يجب تنظيفه باستمرار

في حالة استخدام طقم أسنان اصطناعي وإهمال تنظيفه؛ فإنه يؤدي إلى انبعاث رائحة كريهة. لذا ينصح بتنظيفه باستمرار بالمحلول المخصص لذلك والذي يصفه لك طبيب الأسنان.

6. الامتناع عن التدخين

يسبب التدخين رائحة نفس كريهة تدوم لفترة طويلة؛ لذا ينصح بتجنب التدخين والتخلص من تلك العادات السيئة التي قد تُودي بصحتك، ونفور زملائك من التعامل معك بحرية.

أسباب رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة | ودور الزبادي كعامل مضاد لها

7. إجراء فحص شامل للأسنان كل ستة أشهر

يساعد الفحص الدوري للأسنان كل ستة أشهر إلى سنة في الكشف المبكر عن أية أمراض في الفم واللثة، والكشف عن أسباب رائحة الفم المتغيرة. بالإضافة إلى الكشف عن تسوس الأسنان وعلاجها في وقت مبكر.

8. شرب الكثير من السوائل لتجنب جفاف الفم

يعد جفاف الفم أحد أهم أسباب رائحة الفم الكريهة؛ لذا ينصح بتناول الكثير من السوائل والحصول على القدر الكافي من المياه يومياً للحماية من الجفاف وتجنب رائحة الفم الكريهة.

9. استبدال فرشاة الأسنان كل ثلاثة أشهر

يساهم استبدال فرشاة الأسنان كل ثلاثة أشهر في القضاء على البكتيريا الملتصقة بها والحماية من الإصابة بالعدوى الفيروسية كما في حالات نزلات البرد والانفلونزا وفيروس الهيربس. كما أن الحصول على فرشاة أسنان جديدة يعني بداية جديدة لرائحة فم منعشة.

10. تجنب أكل الأطعمة ذات الرائحة القوية قبل الخروج

كما أشرنا سابقاً فإنه ينصح بتجنب تناول الأطعمة ذات الرائحة القوية مثل الثوم والبصل والكُراث والتوابل الحارة وغيرها. خصوصاً قبل الخروج ارتداء الكمامة، نتيجة تخلص الجسم منها عن طريق الرئتين ومنها إلى الفم مما يتسبب في رائحة سيئة للفم.

دور الزبادي كعامل مُحارب ضد رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة

أسباب رائحة الفم الكريهة عند ارتداء الكمامة | ودور الزبادي كعامل مضاد لها

أثبتت بعض الدراسات مُؤخرًا أن تناول الزبادي يوميًا يساعد على منع رائحة الفم السيئة. عن طريق تقليل بعض المركبات التي تُسبب رائحة الفم الكريهة مثل مركب كبريتيد الهيدروجين. بسبب وجود بعض أنواع البكتريا في الزبادي لها تأثير كبير على البكتيريا الموجودة في الفم والمسببة الرائحة الكريهة.

أثبتت هذه المعلومات دراسة تمت على 24 متطوع تجنبوا لمدة أسبوعين تناول الزبادي وكل المواد الغذائية التي تحتوي على بكتريا مماثلة مثل الجبن. وأجرى الأطباء القائمين على الدراسة فحصًا لعينات من لعاب هؤلاء المتطوعين لقياس نسبة البكتريا والمركبات المسببة الرائحة المزعجة وكانت مرتفعة لدرجة كبيرة.

وفي المرحلة الثانية تناول المتطوعين كمية من الزبادي مرتين يوميًا لمدة أسبوعين آخرين، وفحص الأطباء عينات من اللعاب مرة أخرى. وكانت النتيجة انخفاض المركبات المسببة للرائحة الكريهة للفم منخفضة بنسبة 80%. كما انخفضت نسبة إلتهاب اللثة بدرجة ملحوظة، وما زالت الأبحاث مستمرة.

المصدر
clevelandclinichealthlineyouroralhealthwebmd
زر الذهاب إلى الأعلى