الحمل والولادة
أخر الأخبار

الآثار النفسية لحبوب منع الحمل

هل تشعرين بأنكِ شخص مختلف مع حبوب منع الحمل؟، هل تتوقعين أن حبوب منع الحمل من الممكن أن تصيبك بالجنون؟ دعينا نتعرف في هذه المقالة على ماهية حبوب منع الحمل، والآثار النفسية لحبوب منع الحمل وتأثيرها على حالتك المزاجية، وكيفية إدارة هذه الفترة، وعلاقة الهرمونات وتأثيرها على الحالة النفسية وتأثير تلك الآثار النفسية لحبوب منع الحمل.

هل تتغير الحالة المزاجية بالشكل الذي يثير الجنون؟

دعيني أسألكِ سؤالًا  قبل أن أجيب هل الحياة بأكملها لا تثيرنا وتقودنا نحو الجنون؟

نشعر في كثير من الأحيان بالجنون، فالحياة صعبة ويمكن أن تجعل أي شخص يشعر بالقلق والارتباك، ألم تمرين بهذه الفترة في أثناء تجهيزات الزفاف، أو في أثناء امتحانات الثانوية العامة، أو عندما كان لديكِ عمل شاق والكثير من التاسكات في العمل؟ هذه هي الحياة لكن بالنسبة لبعض النساء يمكن أن يؤدي تناول حبوب منع الحمل إلى وجود بعض من الآثار النفسية لحبوب منع الحمل، والذي يؤدي بدوره إلى تضخيم هذه المشاعر، مما يؤدي ويسبب أضعاف مضاعفة من اضطرابات القلق والاكتئاب. لكن إذا حدثت لكِ هذه الأشياء، فهذا لا يعني أنك مجنونة هذا يعني فقط أنك تتناولين الحبوب الخاطئة.

دعينا نتفق أن القضايا المتعلقة بالآثار النفسية لحبوب منع الحمل وارتباطها بالحالة المزاجية مثل القلق والاكتئاب شائعة للغاية بين النساء خلال تناول حبوب منع الحمل. حيث ما يقرب من نصف جميع النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل يتوقفن عن استخدامها خلال العام الأول بسبب الآثار الجانبية التي لا تطاق.

حيث تعد الأكثر شيوعًا هو وجود بعض من الآثار النفسية مثل تغيرات في المزاج، وعلى الرغم من شيوع وجود ارتباط وثيق بين الآثار النفسية لحبوب منع الحمل مثل القلق والاكتئاب، إلا أن بعض الأطباء يقولون بأن هذه التغيرات المزاجية ليست حقيقية أو مهمة، ولكن هناك رأي آخر والكثير من الأبحاث تشير إلى خلاف ذلك.

نظرة سريعة على كيفية عمل حبوب منع الحمل داخل الجسم 

دعينا نبسط الأمر تمامًا وننظر نظرة جديدة إلى أجسادنا حيث تعمل حبوب منع الحمل بثلاث طرق:

  • التبويض

تُعد الطريقة الرئيسية التي تعمل بها حبوب منع الحمل هي منع المرأة من التبويض خلال دورتها الشهرية.

  • عُنق الرحم

يوجد سائل رقيق في عُنق الرحم يسهل لقاء البويضة بالحيوانات المنوية، تعمل الحبوب على جعل هذا السائل سميك لكي لا يحدث اللقاء.

  • بطانة الرحم

تحتاج البويضة إلى جدار أو مكان تُمسك به، وفى الظروف الطبيعية تكون بطانة الرحم سميكة للحد الذي يسمح بالالتصاق البويضة، لذلك تعمل الحبوب على جعل البطانة رقيقة لكى لا تمسك بها.

تعرف موانع الحمل باسم “موانع الحمل الهرمونية” بما في ذلك حبوب منع الحمل، حيث تسمى بموانع الحمل الهرموني بسبب احتوائها على تركيبة دوائية تحتوي على كل من ” الاستروجين والبروجستين”. وذكرنا كيف تعمل داخل الجسم، حيث تحتوي جميع موانع الحمل الهرمونية على هرمونات من صنع الإنسان تحاكي تلك التي توجه الدورة الشهرية، إذا تم تناولها باستمرار يجعل الدورة الشهرية مستمرة ويمنع حدوث الحمل.

بعد تلك النظرة البسيطة لفهم كيفية عمل الحبوب، دعينا نتفق على شيء هام، أن الهرمونات الجنسية للمرأة تؤثر على الحالة المزاجية للمرأة، وأن الهرمونات الجنسية لدى الرجال تؤثر على الحالة المزاجية للرجال، وأن هذا منطقي جدًا وسيكون من المستحيل عليهم عدم القيام بذلك.

هل كل النساء تتعرض لتلك كل الأعراض ويحدث لها كل هذه الآثار النفسية عند تناول حبوب منع الحمل؟

تهتم الدنمارك بالمواطنين كافة خصوصًا في القضايا الصحية والاجتماعية، لذلك تنشئ العديد من سجلات مختلفة بها بيانات الأفراد، مما يتيح لهم الوصول إلى الكثير من المعلومات حول أنماط الصحة والسلوك الاجتماعي في مجموعة سكانية بأكملها.

لذلك استخدموا تلك السجلات لمعرفة الآثار النفسية لحبوب منع الحمل، ووجد الباحثون خلال فحص تلك السجلات أن النساء اللواتي يستخدمن موانع الحمل الهرمونية كانوا أكثر عرضة بنسبة 50% للإصابة بالاكتئاب بعد ستة أشهر، مقارنة بالنساء اللائي لم يتم وصفهن لوسائل منع الحمل الهرمونية خلال هذا الوقت. وبالفعل تتبع الباحثون استخدام موانع الحمل الهرمونية ومحاولات الانتحار والوفيات في جميع النساء الدنماركيات اللائي بلغن 15 عامًا بين عامي 1996 و2013 ” كما في دراستهم السابقة أن تاريخ هؤلاء النساء ليس لديهم أي مشكلات نفسية”.

كانت النساء اللواتي يستخدمن موانع الحمل الهرمونية أكثر عرضة مرتين لمحاولة الانتحار خلال هذا الوقت مقارنة بالنساء اللائي لا يستخدمن موانع الحمل. حيث تم العثور على أكبر تأثير سلبي لوسائل منع الحمل الهرمونية على خطر الانتحار بالنسبة للشابات (من سن 15 إلى 19 عامًا) على المنتجات غير الفموية.

كيف تحدث الآثار النفسية لحبوب منع الحمل داخل الجسم وعلاقتها بالمزاج؟

يوجد نظامان في الجسم مسؤولين عن الآثار النفسية لحبوب منع الحمل:

  1. محور HPA يسمى أيضًا “محور الغدة النخامية، الغدة الكظرية”: ويتكون من ثلاثة أنظمة تعمل معًا ” الوطاء، والغدة النخامية، والغدد الكظرية” حيث تلعب دورًا رئيسيًّا في استجابة الجسم للضغط.
  1. بعض أنظمة الناقل العصبي: حيث يكون الدور الذي تلعبه أنظمة الناقل العصبي في جعل النساء يشعرن بالضعف ويبدأ ظهور بعض الآثار النفسية لحبوب منع الحمل بسبب ما يلي:
  • الناقلات العصبية هي مواد كيميائية يستخدمها الدماغ للتواصل مع نفسه وبقية الجسم.
  • ترسل الناقلات العصبية بعض الرسائل إلى خلايا دماغك لكي تستعد للعمل، مما يجعلها أكثر عرضة لإطلاق رسائل إلى خلايا دماغية أخرى.
  • تخبر الناقلات العصبية المثبطة خلايا دماغك أن تبطئ دورانها، مما يجعلها أقل عرضة لإطلاق الرسائل إلى الخلايا الأخرى في الدماغ.

الناقل العصبي الأكثر شيوعًا والأكثر استخدامًا في الدماغ هو GABA، ويظهر في الغالب عند التأمل واليوجا وفى حالات الاسترخاء. وكما ذكرنا أن الناقل العصبي له دور في الهرمونات وإرسال واستقبال رسائل من وإلى المخ، وأن حبوب منع الحمل تعمل مع الهرمونات فذلك يعني أن حبوب منع الحمل تحاول تعويض بعض الهرمونات لكنها لا تفلح دائمًا ويؤدي ذلك لوجود بعض التغييرات، فتكون التغيرات في إشارات الدوبامين والسيروتونين. ولسوء الحظ لا يبدو أن البروجستين الاصطناعي في حبوب منع الحمل يقدم الفائدة نفسها.

وفي الواقع تشير الأبحاث إلى أن النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل قد يكون لديهن مستويات أقل من هذه المهدئات الطبيعية، وتبدأ بذلك ظهور الآثار النفسية لحبوب منع الحمل. ويبدو واضحًا جدًا من البحث أن حبوب منع الحمل يمكن أن تسبب بعض المشكلات الخطيرة المتعلقة بالآثار النفسية والصحة العقلية.

وتلخيصًا لما تم ذكره أنه عندما تستخدمين وسائل منع الحمل الهرمونية، يمكن أن يتغير المستوى الطبيعي للهرمونات في الجسم ويمكن أن يسبب تغيرات في صحتك العقلية.

ما هو اختيارك الأمثل وكيف تختاري طريقة جديدة لتحديد النسل؟

سواء كنت تفكرين في تأخير الإنجاب قليلًا، أو كنتِ تستخدمين بالفعل طريقة ما، فعليك أن تتحدثي إلى الطبيب الخاص بك حول أي مخاوف لديك بشأن صحتك، وبشأن مخاوفك فيمكن للطبيب الخاص بك مساعدتك في تحديد أفضل وسيلة لتحديد النسل بالنسبة لكِ، أو ما إذا كانت تجربة طريقة جديدة قد تساعدك ولا تستمعين إلى أي من الوصفات أو الأساطير حول حبوب منع الحمل. لا تنطبق العديد من الآثار النفسية لحبوب منع الحمل على كل شخص، حيث تختلف كل إمرأة منا عن غيرها، ولا يمكن لغيرك أنت وطبيبك تحديد ما إذا كانت حبوب منع الحمل، أو أى وسيلة إن كانت مناسبة لك أم لا، لذلك تأكدِ من سؤال طبيبك عن أي أسئلة لديك وناقشي مخاوفك.

المصدر
hellocluepubmedverywellhealth
زر الذهاب إلى الأعلى