صحة الرجل
أخر الأخبار

9 أسباب شائعة للتعرق أثناء النوم عند الرجال | ومتى يكون التعرق مؤشراً مرضياً؟

يعاني كثير من الرجال من التعرق المفرط أثناء الليل، فإذا كنت تستيقظ كل صباح تجد ملابس النوم والملايات مبللة، إذن فإنك تعاني من فرط التعرق الليلي، فهل هذا الأمر يدعو للقلق؟ سوف نتحدث في هذا المقال عن العديد من الأسباب التي تؤدي إلى التعرق أثناء النوم عند الرجال، وطرق العلاج، ولكن قبل أن نتحدث عن تلك الأسباب لابد من معرفة فوائد التعرق.

ما هي فوائد التعرق؟

يحتوي جسم الإنسان على أكثر من مليوني غدة عرقية تعمل كنظام تبريد طبيعي للجسم للحفاظ عليه من درجات الحرارة العالية، فعند ارتفاع درجات الحرارة يخرج العرق الذي يعمل على:

  • تبريد الجسم.
  • يخلص الجسم من الأملاح الزائدة.
  • تنشيط الدورة الدموية.
  • تفتيح مسام البشرة.

متى يكون التعرق الليلي عند الرجال خطيرا؟

يعد التعرق الليلي طبيعياً إذا كان هناك ارتفاع في درجات الحرارة، فتحدث عملية التعرق للحفاظ على درجة حرارة الجسم، أما إذا حدث التعرق المفرط أثناء النوم عند الرجال حتى في درجات الحرارة المنخفضة فإنه يشير إلى حالة مرضية، ويجب مراجعة الطبيب المختص.
إذن لا داعي للقلق إذا كان التعرق طبيعيا؛ إذ يمكن التحكم فيه عن طريق اتباع بعض النصائح المنزلية، والتي سوف نتحدث عنها بعد قليل.

أسباب التعرق المفرط عند الرجال أثناء النوم، وطرق علاجها

هناك العديد من الأسباب الشائعة للتعرق أثناء النوم عند الرجال، وتعتمد طرق العلاج على معرفة السبب الرئيسي لذلك وهم:

1. القلق والإجهاد

يساعد القلق والتوتر على تحفيز الغدد العرقية لإفراز العرق أثناء النهار والليل، ويزداد أثناء الليل خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الهلع.

العلاج:

  • تناول المشروبات التي تساعد على الاسترخاء.
  • الأدوية المهدئة إذا كانت الحالة تستدعي ذلك.

2. فرط التعرق

يعاني بعض الناس من اضطرابات فرط التعرق من جميع أنحاء الجسم أو من بعض المناطق كاليدين، ولا يوجد سبب واضح لهذه الحالة.

العلاج: هناك العديد من الطرق لعلاج فرط التعرق منها:

  • مضادات التعرق التي تحتوي على كلوريد الألومنيوم.
  • حقن البوتكس (botulinum toxin) والذي يعمل على منع وصول الإشارات العصبية للغدد العرقية المسؤولة عن إفراز العرق ويستمر تأثيرها من 6_12 شهر.
  • جراحيا عن طريق إزالة بعض الغدد العرقية المسببة لذلك.

3. الدواء

يوجد العديد من الأدوية التي تؤدي إلى التعرق الليلي مثل:

  • مضادات الاكتئاب.
  • أدوية الصحة العقلية.
  • أدوية السكري.
  • العلاجات الهرمونية.

العلاج: يعتمد العلاج على تخفيف جرعة الدواء إن أمكن أو تبديله بنوع آخر.

4. السمنة

لقد أشارت العديد من الأبحاث أنه يوجد صلة قوية بين السمنة والتعرق المفرط، لأن زيادة الدهون بالجسم تعمل على ارتفاع درجة حرارته الداخلية فيحتاج الجسم إلى فرط التعرق لتبريده.

العلاج: إنقاص الوزن الزائد.

للمزيد اقرأ: 15 طريقة فعالة للتخلص من دهون البطن العنيدة | وداعاً للكرش

5. مرض الارتجاع المعدي المريئي

يحدث نتيجة عدم انقباض عضلة المريء بشكل طبيعي مما يؤدي إلى ارتفاع حمض المعدة إلى المرىء، ويكون مصحوباً بالأعراض الآتية:

إذا شعرت بهذه الأعراض مصحوبة بالعرق المفرط، لابد من مراجعة الطبيب لتحديد العلاج المناسب.

6. انخفاض هرمون التستوستيرون

مع تقدم العمر عند الرجال يحدث انخفاض في هرمون التستوستيرون المسؤول عن تحفيز إنتاج الحيوانات المنوية، والدافع الجنسي عند الرجال وكذلك بناء كتلة العظام والعضلات.
عند انخفاض هرمون التستوستيرون ينتج عنه هبات ساخنة وارتفاع في درجة حرارة الجسم فينتج عنها العرق الغزير، ويكون مصحوباً ببعض الأعراض منها:

  • تغيرات بالمزاج.
  • ضعف بالعضلات وانخفاض كتلة العظام.
  • إعياء وفرط التعرق.
  • الضعف الجنسي.

العلاج: تعتمد هذه الحالة على العلاج بالهرمونات البديلة وتناول أكل صحي غني بالزنك.

7. اضطراب في الهرمونات

عند حدوث اختلال ببعض الهرمونات فإنها تؤثر على مراكز التحكم في درجة حرارة الجسم (hypothalamus) كما في الحالات الآتية:

  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • مرض السكري.
  • ورم القواتم.

يعد ورم القواتم من الأورام الحميدة، ويتكون بالغدة الكظرية نتيجة حدوث اضطراب في هرمونات الكاتيكولامين (الأدرينالين _ الإبينيفرين)؛ إذ يحدث فرط في إفراز هذه الهرمونات مما يؤدى إلى ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، وكذلك فرط التعرق الليلي.

العلاج: يتمثل العلاج في التشخيص الصحيح للمرض وعلاجه.

8. انقطاع النفس الانسدادي النومي

تحدث متلازمة انقطاع التنفس نتيجة ارتخاء عضلات الحلق، ويكون مصحوباً بالشخير، والتعرق المفرط أثناء الليل والنهار أيضاً، وقد يشعر المريض بالاختناق أثناء النوم فيؤدى إلى الاستيقاظ المفاجئ.

العلاج: غالباً ما يكون الأمر بسيطاً دون الحاجة لمراجعة الطبيب ولكن يجب:

  • التخفيف من الوزن.
  • النوم على الجانبين أو على البطن، لأن النوم على الظهر يزيد من استرخاء عضلات الحلق.
  • ممارسة بعض التمارين لتقوية عضلات الفم.

9. العدوى

الإصابة ببعض العدوى البكتيرية أو الفيروسية تؤدي إلى فرط التعرق؛ إذ يحاول الجهاز المناعي على مقاومة المرض مثل:

  • مرض السل.
  • الأنفلونزا.
  • وغيرها من الأمراض والتي قد تكون مصحوبة بالحمى والقشعريرة وكذلك آلام بالعضلات والمفاصل.

العلاج المناسب للحالة يعمل على تخفيف التعرق.

أسباب نادراً ما تكون السبب في التعرق الشديد للرجال أثناء النوم

الأمراض العصبية

بعض الاضطرابات العصبية تكون مصحوبة بالتعرق الليلي مثل: متلازمة القولون العصبي، والاعتلال العصبي اللاإرادي، وكذلك السكتات الدماغية. وقد يكون مصحوباً ببعض الأعراض مثل:

  • وخز وضعف في اليدين والقدمين.
  • ألم وتيبس في جميع أعضاء الجسم.
  • دوخة.

في بعض الحالات إذا حدث التعرق الشديد فجأة، وكان مصحوباً بعدم القدرة على الكلام أو شلل في أحد الأطراف أو عدم وضوح الرؤية، يجب التوجه إلى الطوارئ فوراً.

السرطان

يحدث التعرق الليلي عند مريض السرطان مثل اللوكيميا أو سرطان الغدد الليمفاوية، ويكون مصحوبا ببعض الأعراض مثل:

  • الحمى المستمرة.
  • فقدان الوزن ولا يوجد سبب واضح له.
  • التعب الشديد.
  • ألم في العظام.

إذا وجدت هذه الأعراض مستمرة مع فرط التعرق، وعدم وجود تحسن يجب التوجه للطبيب فوراً.

10 نصائح منزلية للتخفيف من التعرق الغزير أثناء النوم عند الرجال

  1. انخفاض درجة حرارة غرفة النوم.
  2. التخفيف من الملابس الثقيلة.
  3. عدم ممارسة الرياضة قبل النوم مباشرة.
  4. عدم تناول المشروبات الساخنة قبل النوم.
  5. البعد عن تناول الأطعمة الغنية بالتوابل الحارة.
  6. ممارسة رياضة اليوجا وتمارين التنفس.
  7. الحد من التدخين وتناول الكحوليات.
  8. الحفاظ على الوزن.
  9. تناول الأكل الصحي الخالي من الدهون.
  10. شرب كميات جيدة من المياه.
المصدر
healthlineaadmedicalnewstoday
زر الذهاب إلى الأعلى