أمراض الجهاز التنفسي
أخر الأخبار

أسباب الرعاف، لمَ ينزف أنفي؟ | ومتى يكون الرعاف خطيراً؟

Epistaxis

نزيف الأنف أو كما يطلق عليه “الرعاف” هو نزول الدم بشكل مفاجئ من فتحتي الأنف. نادرًا ما يكون مؤشرًا خطرًا، إلا أنه قد يسبب القلق خاصة لدى الآباء الجدد، حيث يحدث بصورة شائعة لدى الأطفال ما بين ٣-١٠ أعوام ويمكن كذلك أن يصيب كبار السن. ما بين الخطر والحوادث اليومية لهذا العرض دعنا نسلط الضوء على أنواع وأسباب الرعاف.

يُبطّن الأنف بالعديد من الأوعية الدموية الصغيرة التي يسهُل تهيجها نتيجة لقربها من السطح.

هناك نوعان من الرعاف أو نزيف الأنف:

  • نزيف الأنف الأمامي: يحدث عندما تنفجر الأوعية الدموية في المقدمة.
  • نزيف الأنف الخلفي: يحدث نتيجة تراجع الدم إلى الوراء حتى يصل الى أعمق جزء من الأنف. في هذه الحالة يمكن أن يكون النزيف خطيرًا ويجب مراجعة الطبيب. 

ما هي أسباب الرعاف؟

أسباب الرعاف، لمَ ينذف أنفي؟ | ومتى يكون الرعاف خطيراً؟
  • الهواء الجاف

يعد الهواء الجاف أبرز الأسباب المؤدية لحدوث نزيف الأنف. الحياه في بيئة جافة واستخدام الدفايات المركزية يسبب جفاف الأغشية المبطنة للأنفِ. يليه حدوث تقشير لهذه الأغشية مما يسبب حكة تؤدي إلي تهيج الشعيرات الدموية ومن ثَم النزيف.

  • استخدام مضادات الهستامين، ومزيلات الاحتقان المستخدمة في حالات الحساسية أو نزلات البرد يؤدي أيضًا إلى جفاف الأغشية إلي أن نصل إلى النزيف.
  • كذلك النفث المتكرر من الأنف يؤدي لنفس النتيجة.
  • يمكن كذلك لسوء الحالة النفسية أن تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وحدوث النزيف.

أسباب شائعة أخرى للرعاف:

  • وجود جسم عالق بالأنف.
  • استخدام مواد كيميائية تهيج الأنف كالأمونيا.
  • صدمات بالأنف.
  • كثرة العطس.
  • عدوي الجهاز التنفسي.
  • تناول الأسبرين بطريقة مفرطة.
  • ضغط الدم المرتفع.
  • السرطان.
  • الهيموفيليا (اضطرابات النزيف).
  • إدمان الكوكايين.
  • استخدام بخاخات الأنف.
  • تناول الكحوليات.
  • قلة الصفائح المناعية.
  • أورام الأنف والجيوب الأنفية.

قد يهمك أيضاً:

علاج التهاب الجيوب الأنفية | أما آن لهذا الألم أن ينتهي

علاج التهاب الجيوب الأنفية المزمن بالاعشاب | هل تفي العلاجات المنزلية بالغرض؟

التشخيص الطبي للرعاف

إذا دعتك الحاجة إلى الذهاب للطبيب لمعرفة سبب هذا النزيف سيقوم بالآتي:

  • فحص الأنف جيدًا والبحث عن أثر لأي جسم غريب.
  • سيوجّه لك الأسئلة حول تاريخك المرضي وعن أية أدوية مستخدمة في الوقت الحالي، يجب عليك إخبار طبيبك بأي أعراض أخرى أو أي إصابات حديثة.
  • يمكن أيضًا للطبيب المعالج طلب بعض التحاليل المعملية مثل صورة الدم الكاملة وهو فحص كيمياء الدم ونسب مكوناته، وتحليل عن سرعة الترسيب وهو تحديد المدة التي يستغرقها الدم في التجلط.
  • فحص الأنف بالأشعة المقطعية.
  • فحص الأنف وكامل الجمجمة بالأشعة السينية.

ما هي طرق علاج الرعاف؟ ومتى يستدعي الأمر الذهاب للطبيب؟

أسباب الرعاف، لمَ ينذف أنفي؟ | ومتى يكون الرعاف خطيراً؟
  • إذا كان نزيف الأنف أمامي أي أنك تنزف من مقدمة أنفك، كل ما عليك هو الضغط على فتحتي الأنف والتنفس عن طريق الفم مع أخذ وضعية الانحناء للأمام قليلًا لمدة ١٠ دقائق.
  • اترك أنفك بعد المدة المحددة وتحقق من وجود النزيف أو عدمه مع إمكانية تكرار هذه الخطوة في حالة استمرار النزيف.
  • انتبه ألا تستلقي أو ترفع رأسك لأعلي حتى لا يتدفق الدم إلي المعدة ويؤدي إلى تهيجها.
  • يمكنك وضع كمادات باردة على الأنف لإيقاف النزيف، أو استخدام بخاخ الأنف لإغلاق الأوعية الدموية الصغيرة.
  • في حالة عدم تمكنك من إيقاف النزيف يجب عليك التوجه إلي الطبيب فقد يكون النزيف خلفي يتطلب تدخل طبي. 
  • أما في حالة النزيف الخلفي يكون الدم باتجاه الحلق؛ يعتبر هذا النوع الأقل انتشارًا لكنه الأكثر خطرًا عليك التوجه مباشرة إلى أقرب مشفى.
  • كذلك الحال لو كان النزيف بسبب وجود جسم غريب داخل الأنف، بإمكان طبيبك المساعدة في إزالته.
  • يوجد أيضًا تقنية قسطرة البالون التي تستخدم للضغط على الأوعية الدموية ووقف النزف، ويمكن أن يستعاض عنها بحشو الأنف بالقطن أوالشاش أو الرغوة.

علاج الرعاف بالكي

الكي الحراري يمكن أن يكون أحد الحلول المطروحة بالمشفى للسيطرة على النزيف حيث يقوم الطبيب بكي الشعيرات الدموية إما بجهاز حراري أو باستخدام نترات الفضة الفعالة في إزالة الأنسجة.

متى يكون الرعاف خطيراً؟ وهل الرعاف يسبب الموت؟

الرعاف بصفة عامة لا يستدعي القلق أو التدخل الطبي إلا في حالة زيادة مدة النزيف عن ٢٠ دقيقة، أو حدوث نزيف بعد التعرض لِلكم أو حادث مروري؛ لأنه في هذه الحالة قد يشير إلى كسر في الأنف، أو كسر بالجمجمة، أو نزيف داخلي، أو ربما نزيف الأنف الخلفي وهو الأكثر خطورة. ولكن قد يكون الرعاف خطيراً في بعض الحالات مثل:

ولأن الوقاية خير من العلاج دعنا نتعرف على طرق الوقاية من الرعاف.

7 نصائح تساهم في الوقاية من الرعاف

  • استخدام مرطبات الجو إن كنت في بيئة جافة.
  • توقف عن حك أنفك.
  • قص أظافر صغيرك حتى لا تجرح أنفه وانتبه لتحركاته.
  • لا تتناول الأسبرين إلا باستشارة طبيبك.
  • يمكنك استخدام مضادات الهستامين، ومزيلات الاحتقان عند الحاجه فقط.
  • نظف أنفك باستخدام بخاخ محلول الملح للحفاظ على رطوبة الأغشية المرطبة لأنفك.
  • يمكنك في الأشهر الباردة ترطيب أنفك بتمرير قطعة من القطن مبللة بالفازلين للحفاظ علي ترطيب ممراتك الأنفية.

فى الختام عزيزي القارئ فنزيف الأنف شائعًا وليس خطيرًا في العادة ويمكن التغلب عليه في المنزل ولكن في حال استمراره وعدم قدرتك على التحكم به اتصل فورا بطبيبك المعالج.

حاول بقدر إمكانك توفير هواء رطب من حولك وإن لم تستطع فترطيب أنفك أمر في غاية السهولة كما ذكرنا سابقًا.

المصدر
healthlinewebmdmedscapemayoclinic

د. نسمة سعدة

كيميائي ميكروبيولوجي، وكاتبة محتوى علمي أسعى لترك بصمة في هذا العالم؛ لنسهّل على البشر حياتهم حتى لو بمعلومة
زر الذهاب إلى الأعلى