العناية بالبشرة
أخر الأخبار

فوائد وأضرار الكولاجين وآثاره الجانبية | ينبوع الشباب ولكن!

هل سمعت عن ينبوع الشباب؟ ومن لم يسمع عنه إنه الكولاجين. لقد أحدث الكولاجين مؤخراً ضجة حيث استخدم في علاجات البشرة والشعر وأطلق عليه البعض ينبوع الشباب. ومع ذلك، قد تتساءل عن ماهية الكولاجين وما هي فوائد وأضرار الكولاجين وهذا ما سوف نطرحه في هذا المقال لنلقي نظرة شاملة على هذا البروتين.

فوائد وأضرار الكولاجين 

الكولاجين هو واحد من أكثر البروتينات وفرة في أجسادنا حيث إنه يمثل ثلثي تركيب الجسم من البروتين ويتكون من الأحماض الأمينية الجليسين والبرولين والهيدروكسي برولين والأرجينين (وكلها تساعد الأنسجة الضامة في الجسم والجلد والشعر والأظافر على البقاء بصحة جيدة).

وله العديد من الوظائف البيولوجية ومن أهمها توفير الدعم الهيكلي للنسيج الضام والعضلات وكذلك هو المسؤول عن مرونة الجلد وهام لصحة المفاصل والعظام ولذلك يعد أحد حجارة الأساس لبناء العظام والجلد والعضلات والأوتار والأربطة كما يوجد أيضًا في العديد من أجزاء الجسم الأخرى مثل الأوعية الدموية والقرنيات والأسنان.

إن الكولاجين ينتج طبيعياً في الجسم إلا أن مع التقدم في العمر وزيادة ضغوطات الحياة يتباطأ الإنتاج ويظهر أثر هذا التباطؤ على الجلد حيث يفقد مرونته ويبدأ في إظهار التجاعيد كما تضعف الغضاريف أيضاً. 

ومن هنا بدأ استخدام المكملات الغذائية للمساعدة على إنتاج الكولاجين للحفاظ على صحة الجسم مع التقدم في العمر. 

فوائد الكولاجين

فوائد وأضرار الكولاجين وآثاره الجانبية |  ينبوع الشباب ولكن!

هناك عدة فوائد للكولاجين وليس فقط البشرة المشرقة كما يرتبط في ذهن الكثيرين؛ لذلك يجب علينا تناول المكملات الغذائية التي تساعد في زيادة الكولاجين سواء كان في الأطعمة أو في شكل أدوية وذلك لأن نقص الكولاجين يؤثر في كامل الجسم وتناوله له عدة فوائد ومن أهم فوائد الكولاجين أنه:

  • يقوي الشعر والأسنان والأظافر.
  • يقلل من التجاعيد وعلامات تمدد الجلد والسيلوليت حيث أن التجاعيد تظهر بسبب قلة توافر الكولاجين لذا عند زيادة معدل الكولاجين من المكملات الغذائية سوف يقلل من ظهور التجاعيد.
  • يساعد في حماية الكبد من السموم كما يمكن أن يساعد في إصلاح أي تليف بالكبد وذلك بواسطة الجلايسين.
  • يساعد في حماية القلب والأوعية الدموية وذلك بواسطة مكون البرولين الذي يعمل على إصلاح الشرايين ويزيل رواسب الدهون منها كما يقلل ضغط الدم.
  • يقلل آلام المفاصل ويعمل كمضاد للالتهابات حيث يساعد الأربطة والأوتار والمفاصل على الانزلاق بسهولة ونقصه يؤدي إلى تورم وتيبس المفاصل. وذلك لأن الكولاجين يعمل مثل زيت المحرك حيث يسهل من عملية الحركة بين المفاصل.
  • يقلل من الألم المصاحب لهشاشة العظام.
  • يزيد الكتلة العضلية بالجسم حيث أن حمض الجلايسين الموجود في الكولاجين يعمل على تحويل الجلوكوز إلى طاقة ويزيد الكتلة العضلية. وزيادة الكتلة العضلية تعني عملية أيض أسرع حيث أن العضلات تحرق سعرات حرارية أعلى من الدهون ويفضل تناول فيتامين سي مع الكولاجين حيث أنه يزيد من سرعة  تلك العملية. 
  • كما يمكن أن يساعد الكولاجين في عملية الهضم في حالات التهاب الأمعاء.
  • يساعد في إصلاح القناة الهضمية المتسربة: في حالة الأمعاء المتسربة يمكن للسموم أن تمر عبر الجهاز الهضمي إلى باقي أجزاء جسمك مما يؤدي إلى إحداث مشاكل صحية لكامل الجسم. ويمكن أن يساعد الكولاجين في سد الأمعاء وشفاء الأمعاء المتسربة.
  • وكذلك يحافظ على الوزن.
  • يقلل التوتر.
  • ويحسن الحالة المزاجية.

ومن فوائد الكولاجين العديدة يمكنك الحصول على صحة أفضل لذا تأكد من حصولك على ما يكفي منه لجني تلك الفوائد.

للمزيد اقرأ: لماذا ينصح بتناول الكولاجين يوميا؟

كذلك يستخدم الكولاجين في الصناعات الدوائية والتجميلية ومنها: 

  • فيلر البشرة: حقن الفيلر الذي يحتوي على الكولاجين يعمل على اخفاء الخطوط والتجاعيد من الوجه.
  • ضمادة الجروح: يمكن أن يساعد الكولاجين في التئام الجروح عن طريق جذب خلايا الجلد الجديدة إلى مكان الجرح ويعزز الشفاء ويتيح الفرصة لنمو الأنسجة الجديدة.
  • تجديد الأنسجة الموجه: يمكن استخدام أغشية الكولاجين في علاج اللثة وزرع الأسنان لتعزيز نمو أنواع معينة من الخلايا.
  • استخدم ترقيع أنسجة الكولاجين من المتبرعين في تجديد الأعصاب الطرفية وفي إعادة بناء الشرايين.
  • علاج هشاشة العظام.
  • تنشيط البشرة: بزيادة مستوى الكولاجين في الجسم. 

ولكن كما يقال لكل عملة وجهان وكما يوجد فوائد للكولاجين قد يكون هناك أيضاً أضرار الكولاجين؛ إلا أن الأضرار أو الأثار الجانبية قليلة مقارنة بالفوائد.

أضرار الكولاجين وآثاره الجانبية

فوائد وأضرار الكولاجين وآثاره الجانبية |  ينبوع الشباب ولكن!

كما ذكرنا سابقاً أضرار الكولاجين وآثاره الجانبية قليلة جداً مقارنة بفوائده العديدة واستخداماته الطبية؛ وهي نادرة الحدوث لذا لا داعي للذعر أو القلق. قد تشمل أضرار الكولاجين ما يلي:

  • أعراض على الجهاز الهضمي: مثل الإسهال وإحساس بالثقل في البطن.
  • قد يزيد من إنتاج أنواع الأكسجين التفاعلية.
  • حساسية الكولاجين لذا يجب على الأشخاص الذين يعانون من حساسية الأسماك أو المحار أو البيض تجنب تناول مكملات الكولاجين لأن العديد منها مصنع من تلك المكونات.
  • زيادة فرص تكون حصوات الكلى نتيجة ترسب أكسالات الكالسيوم في الكلى.
  • طفح جلدي.

أهم العناصر الغذائية التي تساعد في إنتاج الكولاجين

  • فيتامين سي: يوجد في الفاكهة الحمضية والفلفل والفراولة.
  • البرولين: يوجد في بياض البيض ومنتجات الألبان وجنين القمح والفطر.
  • الجليسين: يوجد في جلد الدجاج والجيلاتين والعديد من الأطعمة المحتوية على البروتين. 
  • النحاس: يتواجد في اللحوم وبذور السمسم ومسحوق الكاكاو والكاجو والعدس.
  • كما أن الأفوكادو والفول والبقوليات والجنسنج والكزبرة والثوم وبذور الكتان يساهموا في إنتاج الكولاجين.

ويحتاج الجسم أيضاً البروتينات مثل: الدجاج واللحوم والبحريات والبقوليات لما تحتويه من أحماض أمينية تساعد في إنتاج البروتينات الجديدة. وأيضاً من أهم العناصر الغذائية التي توفر الكولاجين مرق العظام وهو ما ينتج من طبخ عظام الحيوانات.

للمزيد اقرأ: مصادر الحصول على الكولاجين | هل تبحث عنه في غذائك أم دوائك؟

ولكن مازال هناك جدل حول أن تناول تلك الأطعمة هل حقاً يساعد في رفع مستوى الكولاجين أم لا؟ وبالرغم من وجود عناصر غذائية تساعد في إنتاج الكولاجين إلا أن هناك عدة أسباب تساهم في تكسير الكولاجين في الجسم ومنها: 

  • تناول الكثير من السكر والكربوهيدرات حيث أن السكر يتداخل مع قدرة الكولاجين في إصلاح نفسه لذا علينا الحد منه.
  • التعرض لأشعة الشمس بكثرة حيث أن الأشعة الفوق بنفسجية تقلل من إنتاج الكولاجين لذا علينا تجنب التعرض للشمس بكثرة.
  • التدخين حيث أن التدخين يقلل من إنتاج الكولاجين ويجب علينا الإقلاع عنه.
  • كما يوجد بعض الأمراض المناعية التي تعمل على تقليل الكولاجين مثل الذئبة.
  • والتقدم في العمر. 

هل الكولاجين مناسب للأشخاص النباتية؟ 

معظم مكملات الكولاجين ليست نباتية حيث تصنع من عظام وبروتين الحيوانات> ومع ذلك تتوفر بعض خيارات الكولاجين النباتي ولكن بقلة (حيث أن العلماء قاموا باستخدام الكائنات الحية الدقيقة المعدلة وراثيا مثل الخميرة لتصنيع الكولاجين النباتي).

و الكولاجين النباتي أيضاً مناسب لمن يتبعون نظام الكيتو الغذائي. 

ويتواجد الكولاجين في عدة أشكال دوائية منها الأقراص والكبسولات ومسحوق للشرب وحقن وكريمات؛ ليتناسب مع احتياج كل فرد كما يتواجد بأسعار متفاوتة وينصح بأن يختار طبيبك الأنسب لك. 

لذلك يطلق على الكولاجين ينبوع الشباب لما ينبض به هذا البروتين الساحر من فوائد للجسم ويجب أن نجعله عنصر أساسي في غذائنا اليومي.

المصدر
healthlinevitalproteinsmedicalnewstodayverywellhealth

د. لقاء سامي

صيدلانية
زر الذهاب إلى الأعلى